الرئيسية > اخبار شيشاوة

حصري..درك شيشاوة يحيل ستة متورطين في جريمة قتل بشعة بإيدويران ظلت غامضة منذ 2012 على جنايات مراكش

bosmlal
  • الخميس 23 نوفمبر 2017 - 19:51


توفيق عطيفي – شيشاوة الان
علمت “شيشاوة الآن” من مصادر عليمة، أن عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بشيشاوة احال، صباح اليوم الخميس، ست معتقلين على الوكيل العام للملك بمحكمة الجنايات بمراكش اثر تورطهم في ارتكاب والتستر عن جريمة وقعت منذ 2012 باحدى دواوير جماعة ايدويران.
هذا، وبعد أزيد من خمس سنوات من التكتم والتستر على جريمة قتل راح ضحيتها شاب اربعيني يسمى قيد حياته (حدوش. أم)، استطاع كوموندو أمني مكون من المركز القضائي لدركية شيشاوة، الضابطة القضائية لدركية مجاط، الدرك العلمي بالمركز الجهوي لمراكش، فك خيوط عملية إجرامية دقيقة ومعقدة، بعد تقاطر العشرات من الشكايات على المصالح المركزية من طرف ابن شقيقة الهالك، الذي لم يكن سوى طالبا للعلوم الشرعية بنواحي أكادير.
الخيط الأول لتفكيك الجريمة، بدأت من تقدم المسمى( عزيز بوك) المنحدر من دوار إدازن مسقط رأس الضحية، بإخبارية لدى قائد الدرك الملكي بمجاط، تفيد معرفته بهوية الجاني المتهم الرئيسي ( محمد. أم)، بعد أن أخبره في جلسة ” قصارة ليلية” خارج تراب الإقليم أنه هو من قتل عمه دون أن يكشف له عن كيفية تنفيذ الجريمة ومصير جثة ( حدوش)، خيط رفيع للجريمة احتفظ به الكومندو المكلف بالتحقيق دون أن يظهره للمتهمين طيلة أطوار التحقيق، وبعد التنسيق مع المصالح المركزية والجهوية في الموضوع بناء على هذه الإخبارية، وجهت هذه الأخيرة تعليماتها الصارمة للتحقيق مع القارب الهالك واحدا واحدا نساء ورجالا، حيث جرى الاستماع لأزيد من 24 مشتبها فيه، إلى أن تم الاستقرار على حلقة مركزية من المتهمين والمكونة من 6 أشخاص وهم على التوالي (عبد الله. أم)، ( محمد. أم)، ( الحاج ابريك، أم) صهر القاتل المتهم، (محمد، أم) ابن هذا الأخير والذي يحمل نفس اسم الفاعل الرئيسي للجريمة، (المختار. ايت ح) الشاهد على الجريمة و(بوسالم. أم) المتابع بعدم التبليغ عن الجريمة.
وبعد تضييق الخناق على المتهمين والتحقيق مع كل واحد منهم على انفراد بمركز دركية شيشاوة بتنسيق مع الضابطة القضائية لدرك مجاط، بدأت خيوط أخرى تنتظم بناء على تناقضات التصريحات التي يدلي بها كل واحد منهم من جهة، وانسيابية المعطيات التي استطاع المحققون الوصول إليها لخبرتهم في علم الجريمة التي جرى مراكمتها بالممارسة، والمثير في التحقيق أنه جرى التحقيق أيضا مع قريبات من الهالك، حيث استغرق التحقيق مع المتهمين والمشتبه فيهم زهاء 72 ساعة متقطعة، قبل أن يقرر رئيس فرقة التحقيق اللجوء مباشرة إلى ( عزيز بوك) الذي شكل الخيط الرفيع لحل الجريمة، وجرت مقابلته بالفاعل الرئيسي ( محمد .أم)، ليواجهه باعترافاته التي سبق له أن كشف له بها في جلسة ” قصارة” بإحدى المدن الساحلية، ورغم محاولة تنكره ونفيه لذلك، حوصر بكثرة الأسئلة ودونما أي عنف مادي من قبل المحققين، انهار جدار الصمت الجرمي للمتهم.
وكشف المتهم الرئيسي (محمد.أم) أنه هو من قتل عمه بمعية شقيقه (عبد الله. أم) وصهره (الحاج ابريك. أم)، وأنهم قاموا بتقطيع جثة الضحية بواسطة “جناوى والمنشار” ليلا إلى سبعة أجزاء، وكل طرف من جثمانه دفن في منطقة متباعدة عن أخرى بدوار ادازن، وغالبية أطراف الجثة بمحيط المقبرة.
اعترافات أدخلت المتهم في حالة هستيريا عنيفة جدا، ليواجه الشقيق والصهر بالاعترافات التلقائية لشريكهما في الجريمة، وأقرا بالمنسوب إليهما، وبعد اطلاع الوكيل العام للملك والرؤساء المركزيين والجهويين بالأمر، قرر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش، إخلاء سبيل كل من الشاهد على الجريمة (محمد. أم) ابن صهر المتهم الرئيسي والشاهد على الجريمة ( المختار. ايت) وأعطيت لهما التعليمات بعدم السفر بعيدا عن تراب الجماعة إلى حين استكمال التحقيق وتقديمهما أمام الوكيل العام للملك ليقول كلمته في الموضوع، فيما تم الاحتفاظ ببقية المتهمين رهن تدابير الحراسة النظرية بالمركز القضائي لدرك شيشاوة ليلة يوم أمس الثلاثاء 21 نونبر.
وقام فريق من الدرك العلمي بانتشال أطراف الجثة في المناطق السبعة، التي كشف عنها المتهمون، وسط صدمة عارمة عمت دوار ادازن بجماعة ادويران، فيما عبر ابن شقيقة الهالك المسمى (عبد السلام اشو) عن ارتياحه وارتياح والدته وكل أقارب الهالك من ظهور الحقيقة، ملتمسا من القضاء القصاص لروح خاله.





عبر عن رأيك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد
hotel-cesar-copie-sd

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

Loading ... Loading ...
marrakechalaan-pages