الرئيسية > اخبار شيشاوة

استقلاليو شيشاوة يدينون “استفزازات البوليزاريو” ويرسمون صورة “سوداوية” عن واقع البنيات ومؤشرات التنمية البشرية بالإقليم

  • الإثنين 9 أبريل 2018 - 13:32

حسن حسن – شيشاوة الآن
عقدت المفتشية الإقليمية لحزب الاستقلال، زوال يوم أمس الأحد 8 أبريل، دورتها العادية للمجلس الإقليمي للحزب، برئاسة مبعوث اللجنة التنفيذية للحزب ومنسق جهة مراكش أسفي عبد اللطيف أبدوح وبحضور عدد من المستشارين الجماعيين التابعين للحزب وممثلي هيئاته الموازية ومناضلاته ومناضليه، وذلك بقاعة الاجتماعات التابعة لمحطة الاستراحة”بتروم” بمدينة شيشاوة، تحت شعار:”الهيكلة التنظيمية أساس الدينامية والانخراط في تجديد التعاقد من أجل الوطن”.
وعقب انتهاء أشغال هذه الدورة، أصدرت المفتشية الإقليمية للحزب التي يقودها لحسن الغازي مفتش الحزب بشيشاوة، بيانا للرأي العام، هم مجموعة من المستويات، أولها الشق السياسي، والذي أكد بخصوصه الحزب إدانته للأعمال الاستفزازية التي تقوم بها جبهة “البوليزاريو الانفصالية” في المنطقة العازلة التي تنتهك الاتفاقات العسكرية وتهدد وقف إطلاق النار القائم منذ 1991 وتعريض الأمن والاستقرار في المنطقة للخطر، مجددا بالمناسبة تأييده لكل الخطوات الملكية في هذا الشأن، سيما أن إقليم شيشاوة له امتدادات قبلية بالصحراء من خلال قبائل أولاد أبي السباع، العروسيين وشرفاء أولاد تدرارين وقبائل التكنة والركيبات.
القيادة الجديدة للحزب بدورها نالت من بيان المفتشية الإقليمية التنويه، بالنظر للدينامية التي أحدثها الأمين العام الجديد للحزب منذ تقلده لمسؤولية الحزب والتي تعكسها اللقاءات المتتالية في مختلف الأقاليم والجهات.
أما على الصعيد الاجتماعي، طالب الحزب في بيانه بضرورة الاهتمام بإقليم شيشاوة نظرا لما يطبعه من هشاشة واختلال التوازنات وضعف بنياته التحتية رغم الجهود لمبذولة من طرف الأجهزة الحكومية في مختلف اختصاصاتها، فصحيا قال الحزب أنه بالرغم من تطوير القطاع الصحي بالإقليم فإن مجلسه يؤكد على ضرورة توفير المعدات اللازمة وتجهيزات الأساسية والأدوية الطبية إضافة إلى الأطر الطبية، موجها دعوته لوزارة الصحة لتوفير الأطباء الاختصاصيين بالمركز الاستشفائي محمد السادس، خاصة طب النساء والتوليد، القلب والشرايين، طب الأطفال، أمراض الكلي، جراحة العظام..وبناء مستوصفات ببعض الجماعات وكذا دور الولادة إلى جانب بناء دار الأمومة.
بيئيا دعا حزب نزار بركة، إلى إعادة النظر في مركز تصفية المياه العديمة بمدينة شيشاوة، وسياحيا باستغلال الموارد الطبيعية بالإقليم للرفع من السياحة عبر استغلال منتجع عين اباينو، اسيف المال، ايت حدو يوسف وامين الدونيت ولالة عزيزة.
وسجل استقلاليو شيشاوة في المجال الاقتصادي، حسب ذات البيان (الذي تتوفر الجريدة على نسخة منه)، ضرورة التعجيل ببناء السدود المبرمجة والمقرر انجازها بإقليم شيشاوة كسد بو العوان للحد من الفيضانات وتقوية المراكز المجاورة بالماء الصالح للشرب لا سيما امينتانوت عبر سد تعبات بسيدي عبد المومن، سد سيدي عبد الله أوعلي بجماعة واد البور، بناء سد سيدي علي بجماعة عين تزيتونت وسد ايت وارداس بالزاوية النحلية، فضلا عن الحاجة لخلق تعاونيات فلاحية وتشجيع الاستثمار الفلاحي ومنح تسهيلات في الاستفادة من القروض التفضيلية لتشجيع الفلاحة وشق الطرق وتعبيدها لتسهيل التصدير الفلاحي.
وانتقد حزب الميزان في توصيات مجلسه الإقليمي عدم تثمين المؤهلات الصناعية المتوفرة بالإقليم، بسبب غياب التأطير وغياب شبكة منظمة لتسويق المنتوج التقليدي وكذا ضعف النسيج الجمعوي، إلى جانب ملاحظات تهم التجهيزات الأساسية الرامية لفك العزلة عن العالم القروي، من بناء للطرق وتعبيد لها وتشييد للمنشات الفنية.

الصورة تكميلية 

اقرا أيضا

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
marrakechalaan-pages