الرئيسية > اخبار شيشاوة

البرلماني جناح يرسم صورة سوداء عن التعليم بإقليم شيشاوة وأوساط تعليمية تحذر الوزير أمزازي من ترك المعذري في مواجهة مباشرة مع “تدبير الأزمة”

7
  • الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 21:34


حسن الحسن – شيشاوة الآن
بسط البرلماني الاستقلالي عبد الغني جناح، مشاكل التعليم الذي اعتبره عاهل البلاد القضية الثانية بعد قضية الوحدة الترابية، على مستوى مديرية التعليم بشيشاوة، أمام سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والتكوين المهني، في جلسة الأسئلة الشفهية التي جرت يوم أمس الاثنين 11 يونيو، بمجلس النواب، حيث أكد جناح أن التعليم بإقليم شيشاوة خاصة في العالم القروي يعاني من أوضاع مزرية نتيجة الخصاص في الأطر التربوية وقلة الحجرات الدراسية.
خصاص، قال عنه البرلماني الشيشاوي جناح، أنه أفرز اكتظاظا مهولا وضعفا للتمدرس وغيابا على مستوى جودة التعليم، نتيجة منطق تدبير الأزمة التي تنهجها مديرية التعليم بشيشاوة من جمع لثلاثة مستويات في حجرة دراسية واحدة وتحت إشراف مدرس واحد في إطار ما يعرف بالأقسام المشتركة.
ورصد جناح ميدانيا حالة إحدى المؤسسات التعليمية على مستوى التعليم الابتدائية بإحدى الجماعات التابعة لدائرة مجاط، حيث يدرس إطار تربوي ست مستويات في قسم واحد، وهو الأمر الذي أثر بالملموس على الأداء المدرسي للمتعلمين. مسجلا باستغراب شديد حرمان تلاميذ إقليم شيشاوة من الحصة الكاملة بدل 30 ساعة التي يستفيدون منها في مقابل 48 ساعة لأقرانهم في المدن المغربية في إيحاء صارخ للتمييز السلبي بين أبناء المدن وأبناء القرى وضرب لمبدأ المساواة والحق في التعليم كما ضمنه الدستور المغربي لسنة 2011.
أسئلة لم يجد لها الوزير أمزازي من جواب بعد أن حاصره بها البرلماني الاستقلالي جناح، مما اعتبرته الأوساط التعليمية بالإقليم بعجز وزير التعليم ومصداقية المعطيات الميدانية التي قدمها البرلماني جناح، وحذرت نفس الأوساط التعليمية الوزير أمزازي من تجاهل تعقيب البرلماني جناح ونهج سياسة الأذان الصماء والبقاء في موقع الانتظارية إلى حين بداية الموسم الدراسي المقبل وترك مدير مديرية التعليم يواجه تدبير الأزمة في أوسع أبوابها من ضعف للبنيات التحتية المدرسية وهشاشتها ونقص الأطر التربوية.

عبر عن رأيك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

hotel-cesar-copie-sd

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

Loading ... Loading ...
marrakechalaan-pages