الرئيسية > أخبار المغرب

تقرير: المغرب في خانة الدول الضعيفة جدا في اللغة الإنجليزية

  • الخميس 15 نوفمبر 2018 - 07:13

المغاربة يتمتعون بكفاءة متدنية جدا على مستوى إتقان لغة شكسبير، هذا ما أكده تقرير حديث لمؤشرEF English Proficiency Index المتخصص في تقييم القدرات اللغوية في اللغة الإنجليزية في الدول غير الناطقة بها.
وبحسب ما ورد في التقرير، فقد حل المغرب في الرتبة الـ67 من بين 88 دولة شملها المؤشر وحصل على 48.10 نقطة من أصل مائة نقطة، وبهذا الترتيب يكون قد حل في خانة الدول ذات الكفاءة الضعيفة جدا، علما أن المؤشر شمل خمسة تصنيفات، أولها المستوى المتطور جدا، يليه المستوى المتطور ثم المستوى المتوسط فالضعيف، وأخيرا المستوى الضعيف جدا.
على مستوى القارة الإفريقية، حل المغرب في الرتبة السادسة خلف دول جنوب إفريقيا، التي حلت في الصنف الأول وهو المتطور جدا، ونيجيريا التي حلت ضمن خانة الدول المتوسطة، إلى جانب السنغال وإثيوبيا التي حلت في المستوى الضعيف بمعية مصر.
مغاربيا، تفوقت المملكة على تونس التي حلت في التربة 68، ثم الجزائر التي حلت في الرتبة 81، فيما تذيلت ليبيا الترتيب العام.
على المستوى الدولي، تربعت السويد على سلم الترتيب، تليها على التوالي هولندا ثم سنغفورة والنرويج والدنمارك وجنوب إفريقيا.
واعتمد المؤشر على اختبار أجراه أكثر من مليون و300 مائة شخص عبر العالم خلال السنة الماضية، مع تفوق المشاركة النسائية التي بلغت 60 في المائة مقابل 40 في المائة للذكور.
وأشار التقرير إلى أن اللغة الإنجليزية اليوم أضحت لغة أساسية لمضاعفة فرص الحصول على العمل في شركات عالمية وفي مجالات مختل،فة من بينها المجال الاقتصادي والتقني والتوثيق، مبرزا تضاعف عدد الشركات المتعددة الجنسيات بنسبة 25 في المائة بين سنتي 2006 و2016. وأشار ذات المؤشر إلى أن أكثر من 70 في المائة من المقاولات في 28 دولة غير ناطقة بالإنجليزية، أنكلوفونية بالأساس وتعتمد لغة شكسبير كلغة أساسية في مجالات اشتغالها.
وربط التقرير بين تحسين الحياة الاجتماعية للناس بمدى إتقان اللغة الإنجليزية، وكلما كان المستوى أكثر تطورا كلما تحسن مؤشر التنمية البشرية. وأبرز ذات المصدر أن البالغين في الدول ذات مستوى ضعيف جدا في الإنجليزية، أكثر عزلة عن العالم، وأكثر استعدادا لتقبل عدم المساواة في السلطة والدخل، وأكد التقرير في هذه النقطة، أن هذا لا يعني أن هنالك علاقة سببية مباشرة، بقدر ما يعني أن تعلم الناس للغة الإنجليزية يجعلهم أكثر انفتاحا باعتبارها لغة التواصل العالمية. يذكر أن اللغة الفرنسية في المغرب تبقى اللغة المهيمنة على مختلف المجالات الإدارية والتعليمية والعملية، رغم تنصيص الدستور على أن اللغة العربية والأمازيغية هما اللغتان الرسميتان في البلاد. وفي سياق متصل، سبق لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن وجه منشورا إلى الوزراء وكتاب الدولة والمندوبين الساميين، لاعتماد اللغة العربية أو الأمازيغية في تحرير المذكرات والقرارات الرسمية والإدارية، جاء ذلك بعد صدور حكم من طرف المحكمة الإدارية في الرباط يقضي بعدم مشروعية استعمال اللغة الفرنسية 
في الإدارات العمومية.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
marrakechalaan-pages