الرئيسية > اخبار شيشاوة

الهلال يوجه رسالة شكر مؤثرة للعامل الإقليمي والأطقم الطبية وكل الفاعلين بعد تشافي جميع حالات كوفيد 19 بشيشاوة

  • الإثنين 18 مايو 2020 - 16:31

عبد الصمد ايت أحماد – شيشاوة الان
وجه أحمد الهلال رئيس المجلس الجماعي لشيشاوة رسالة مؤثرة إلى العامل الإقليمي بوعبيد الكراب بصفته منسقا للمصالح الخارجية والأمنية ومنه إلى كل الفاعلين الترابيين والمؤسساتيين بتراب المدينة، بعد تعافي جميع الحالات المصابة بفيروس كورونا بالإقليم.
الجريدة ( تتوفر على نسخة منها ) وتنشر نص الرسالة حفاظا على مضمونها الحرفي، والتي جاء فيها:
” أصالة عن نفسي ونيابة عن مكونات المجلس الجماعي لشيشاوة، يشرفني أن أرفع إليكم السيد العامل المحترم ومن خلالكم إلى كل الفاعلين المؤسساتيين والترابيين بعاصمة إقليم شيشاوة، رسالة شكرنا هاته في سياق ولحظة تاريخية فارقة واستثنائية من تاريخ المدينة وبلدنا الشريف، لنعترف لكم جميعا رجالا ونساء من مختلف الوظائف والمسؤوليات كل باسمه وصفته وما يليق بكم سويا من معاني الحبور والتقدير أمام ما بذلتموه من التضحيات الجسام وتصدركم للصفوف الأمامية في مواجهة وباء فتك بالآلاف من الضحايا وطنيا وفي مختلف أرجاء المعمور.
وإذ نرفع إليكم رسالتنا لشكركم على خدمتكم للوطن والمواطنين دون الاكتراث لحجم الأخطار المحدقة بكم وبحياتكم، ندرك أن الشكر وحده لا يفي بالغرض مهما رصعت كلماتنا بمعاني البيان والبلاغة، لكن حق لنا أن نقر ونحن نعيش معكم يوميات كوفيد 19 عن بعد وعبر هواتفنا في إطار التعاون المشترك، بأننا في المجلس الجماعي رئاسة وأعضاء نتوج رؤوسكم بتيجان الفخر والاعتزاز والامتنان، واعتزازنا بإدارتكم لإجراءات الحجر الصحي والطوارئ الصحية بمدينتنا وعموم إقليم شيشاوة بشكل محكم بعزم وبتقدير المسؤولية والثقة الوطنية التي ألقاها جلالة الملك على عاتقكم خدمة لرعايا جلالته بشيشاوة بنكران تام للذات صونا للصحة والأمن العموميين.
وإذا كان التاريخ حقلا للدروس والعبر من صنع العظماء الأفذاذ، فاعلموا السيد العامل المحترم ومن خلالكم كل الشرفاء ممن لهم فضل على شيشاوة بلادا وعبادا في هذا الظرف الحساس، أن تاريخ مدينتنا المعاصر سيؤرخ بمداد الوطنية الصادقة وبكل فخر ومجد لأسماء رجال على اختلاف وظائفهم ومسؤولياتهم وبكل إيمان ورباطة جأش من أجل انقاد أرواح حياة الناس والدخول في مواجهة مباشرة مع كورونا فيروس حتى وصلنا بحول الله وقوته وإرادة الخيرين والحمد لله لصفر حالة بالمدينة وعموم الإقليم.
وفي الختام نؤكد لكم أننا سنظل نذكر أسماءكم وسنؤرخ جديتكم والتزامكم المهني والأخلاقي للأجيال القادمة وستبقون عنوانا للإخلاص والتضحية، فشكرا لكم لأنكم جعلتمونا نستشعر الأمن والأمان والسلامة.
كما نغتنم المناسبة ونوجه الشكر الخالص لساكنة المدينة لما أبدته من تجاوب والتزام صادق في تطبيق الإجراءات الاحترازية التي أشرفتم على تنزيلها بمعية السلطات الصحية والمصالح الأمنية، فمزيدا من التعاون والتشارك اليقظ حتى نصل سويا إلى بر الأمان تحت القيادة الرشيدة لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأبقاه ذخرا وملاذا لهذه الأمة انه سميع مجيب.
جدير بالذكر أن هذه الرسالة التي وجهها رئيس المجلس الجماعي لشيشاوة إلى العامل الإقليمي والمصالح الآتية: الأطر الطبية والصحية، رجال الأمن الوطني، رجال الوقاية المدنية، رجال الدرك الملكي، رجال وأعوان السلطة، رجال القوات المساعدة، موظفي وأعوان الجماعة، وأعوان المكتب الجماعي لحفظ الصحة، موظفي وأعوان الإنعاش الوطني وأعوان النظافة وكذا النشطاء الإعلاميون وهيئات المجتمع المدني، هي الأولى من نوعها على صعيد جهة مراكش أسفي إن لم تكن وطنيا في التفاتة اعتراف بالجهود الجماعية لكل المتدخلين.

عبر عن رأيك



marrakechalaan-pages

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...