الرئيسية > دولية

غليان في الشارع الجزائري والنقابات تهدد بانفجار اجتماعي

  • الإثنين 1 فبراير 2021 - 19:36

ندد ائتلاف من النقابات الجزائرية ب”تدهور” المناخ الاجتماعي بالجزائر، وخاصة مع “الانخفاض الحاد” في القدرة الشرائية خلال الأشهر الأخيرة. ووصف هذا الائتلاف، الذي يضم 13 من نقابات الوظيفة العمومية، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الجزائرية للنقابات المستقلة، هذا الوضع ب”المرير”.
وأشارت هذه النقابات، التي تشتكي من التأخر في الترخيص للكونفدرالية، التي عقدت مؤتمرها التأسيسي، منذ أزيد من سنتين، إلى “تآكل حاد للقدرة الشرائية” مع مطلع السنة.
وأعربت النقابات، خلال اجتماع عقد، الأسبوع الماضي، بالجزائر العاصمة، عن استيائها إزاء الارتفاع غير المقبول لأسعار كافة المواد، في حين أن الأجور ظلت جامدة منذ سنة 2012. كما عبرت عن أسفها “لكون هذا الوضع كنا قد توقعناه منذ العام 2016، غير أنه لم يصغ لنا أي أحد، لأن المشكل يكمن في طبيعة النظام. فهو نظام غير ديمقراطي”.
وبحسب بوعلام عمورة، رئيس النقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين، فإن هذه النقابات قررت، خلال هذا الاجتماع، التعبير مجددا عن المطالب ذاتها، المتضمنة في العريضة الموجهة للسلطات (القدرة الشرائية، التقاعد، الحوار الاجتماعي، الحريات النقابية..). وحذر من أنه “تم تجاهل الشركاء الاجتماعيين، ويتم تجاهلهم اليوم أيضا. فالعاملات والعمال لم يعودوا قادرين على تحمل الوضع. نحن نسير مباشرة باتجاه انفجار اجتماعي”.
وسجل أن الحكومة تتحمل وحدها المسؤولية في حالة وقوع انزلاق، مؤكدا أنه يتعين عليها مراجعة سياسة الأجور بالجزائر، وكذا تلك المتعلقة بالضرائب.
من جهته، أشار رئيس مجلس أساتذة ثانويات الجزائر، زوبير روينة، إلى أن هناك “حالة من الغضب وسط نقابات الوظيفة العمومية، بخصوص رفض السلطات الاستجابة لطلب الترخيص للكونفدرالية”.

عبر عن رأيك

الآن تيفي

المزيد


marrakechalaan-pages

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...