*/

الرئيسية > اخبار شيشاوة

رئيس دائرة امنتانوت يترأس اجتماعا لتقييم حصيلة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية السنوية واجتماعا لتدارس تدابير الوقاية من الحرائق

  • الأربعاء 11 مايو 2022 - 23:17

عباس الكريمي- شيشاوة الآن

بأمر من عامل الاقليم بوعبيد الكراب، اشرف بنكروم بدر رئيس الدائرة بامنتانوت، صباح أمس الثلاثاء 10 ماي، على ترأس أشغال الاجتماع الأول الخاص بالمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بحضور رئيس القسم الاجتماعي بالعمالة، وممثلا عن مديرية التعليم، والسلطات المحلية إلى جانب رؤساء الجماعات التابعة للدائرة، وكذا مدراء المصالح، وهيآت المجتمع المدني المتمثلة في الجمعيات.
وفي بداية الاجتماع استعرض الإطار بنكروم برنامج اللقاء والغاية منه، مؤكدا ان هذا الاجتماع يأتي تتمة لما تم التداول بشأنه خلال الاجتماع الذي عرفته السنة الماضية، للوقوف على ماتم انجازه، خلال المحطات السابقة.
موضحا انه من غير المنطقي في ظل الرؤية الجديدة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية الاستجابة لكل المطالب، امام  كثرة الجماعات الترابية وحاجياتها بابموازاة مع قلة الاعتمادات.وأن أية مقترحات مشاريع في إطار اللجنة بعد دراسة اولويتها وجدواها يرفع تقرير بشانها الى اللجنة الإقليمية باعتبارها صاحبة الاختصاص لقبول مشروع أو رفضه بحسب معيار الأولوية ومراعاة للعدالة المجالية بين الدوائر الإدارية الأربعة بالاقليم.

وخلال المداخلات تم تسجيل كل المقترحات التي تقدم بها بعض الرؤساء والمدراء والتي كانت موضوع تدبيج من خليفة رئيس الدائر ة الإطار الصاروخ الزوين في محضر خاص، والتي تمحورت في عموميتها بالخصوص حول التعليم الأولي، والصحة ، بعدما استمع المجتمعون لمداخلات ممثل التعليم والقسم الاجتماعي، بخصوص المعطيات والمعيقات، وتم الاتفاق على ارسال كل المعطيات للمجتمعين عبر رئيس الدائرة لأجل اخذ فكرة عما تم انجازه وللتمكن من الحصول على بنك معلومات للافادة والاستعانة في تسطير البرامج.
اما الاجتماع الثاني فقد خص رؤساء المجالس، والذي يتمحور حول درء مخاطر الحرائق مع حلول الصيف، حيث اكد الرئيس ان هذا الاجتماع جاء بناء على تعليمات العامل، لكي يكون جميع المسؤولين والفاعلين على استعداد تام للتصدي للحرائق، بحيث تدخل ممثل المياه والغابات الذي اكد بأن الامكانيات المتوفرة حاليا محدودة، وطلب من الجماعات مد يد المساعدة، والتعاون مع ادارته من اجل التوعية والتحسيس بمخاطر الحرائق لتلافيها.
ممثل الوقاية المدنية تدخل واعتبر أن الأمر يتطلب الى جانب الترتيبات اللوجستية تحسيسا كبيرا لتلافي الحرائق، وطالب المياه والغابات بوضع لوحات تبين اسباب ومخاطر الحريق، واشعار جهازهم بمجرد وقوع الحريق، وتَوفير انابيب المياه للتحكم في محاصرة الحريق.
قائد دمسيرة تدخل وطالب بتحمل الجميع لمسؤولياته في هذا الجانب، لأجل تجنب الحريق، معتبرا المياه والغابات المسؤولة بالدرجة الاولى باعتبار تمزكدوين وافلايسن تحتوي على مساحة كبيرة من الغابة، وطالب بتنقية بعض الممرات، وتَوفير الحراس للاعلام بوقوع الحادث، وتطرق للدور الكبير الذي تلعبه الجماعات في التعاون مع السلطات والجهات الاخرى، واكد انه لا يمكن ان تتحمل اكثر، بل ستتدخل وفق المتاح من الامكانيات.
اما رئيس سرية الدرك بامنتانوت فتدخل بدوره واعتبر الاجتماع مناسبة للتعاون والتضامن بين كل المتدخلين للتصدي للحرائق.
باقي المتدخلين اكدوا على مخاطر الحرائق وطالبوا بتكثيف الجهود و َالتعاون بين المسؤولين والساكنة لأجل تجنب تلك الحرائق.

اقرا أيضا

عبر عن رأيك

الآن تيفي

المزيد


marrakechalaan-pages

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...