الرئيسية > اخبار شيشاوة

منتدى شيشاوة يكرم في ايامه السينمائية الثلاثي درابيل – ابا تراب وفوينتي الشيشاوي وسط حماس جماهيري + صور

  • الأحد 16 ديسمبر 2018 - 10:42

عبد الصمد ايت حماد – شيشاوة الآن
عرفت ساحة النصر بمدينة شيشاوة، ليلة أمس السبت 15 دجنبر، تكريم نجوم سينيمائية ومسرحية في اجواء طبعها حماس الجمهور الشيشاوي خاصة فئة الشباب، حيث تم تكريم الوجه السينمائي النسائي سكينة درابيل المعروفة في اوساط جمهورها ب”مرات المصطفى” التي سلم لها شاشي باشا المدينة تذكار منتدى شيشاوة للثقافة والفنون، الى جانب الفنان المتألق عادل اباتراب الذي كرم على يد مصطفى السعداني المدير الإقليمي المكتب الوطني للماء والكهرباء (قطاع الماء) وأخيرا الفنان المسرحي الصاعد نورالدين فوينتي مخرج مسرحية “بامهاود” والذي تسلم تذكار النسخة الثانية للايام السينمائية للمنتدى من يد احمد الهلال رئيس جماعة شيشاوة.
واستقبل جمهور النسخة الثانية للايام السينمائية لشيشاوة، ضيوف منتدى شيشاوة للثقافة والفنون على ايقاع الفلكلور المحلي “حمادة” وتدافع لالتقاط “السلفيات” كتعبير عن المكانة الفنية للمحتفى بهم في اوساط الجمهور، وعقب ذلك نقل جواد اهل السحاب المنشط الواعد فقرات الايام السينمائية الكلمة للفنانة درابيل أكدت فيها عشقها لشيشاوة ولجمهورها ولكرم الضيافة وحسن الاستقبال الذي حضيت به من الجهات المنظمة وهو ما اعتبرته تكريما لكل رجال ونساء الفن بالمغرب.
من جهته قال نجم سلسلة “نايضة في الدوار” عادل ابا تراب، تقديره لساكنة مدينة شيشاوة التي الف اللقاء بها بعد اعمال مسرحية في وقت سابق.اما المسرحي نورالدين فوينتي الشيشاوي، فقد أعرب عن اعتزازه وشرفه بالجلوس في حضرة الخامات الفنية من ضيوف الايام السينمائية، كما كانت فرصة لفوينني لاستعراض الجوائز القيمة التي حصدتها فرقته المسرحية.
وأضاف فوينتي ان مدينة شيشاوة غنية بطاقات شابة تحتاج فقط للاستكشاف والتحفيز، مبرزا أن فرقته المسرحية تحتاج فقط التشجيع لتفجير المزيد من الانجازات وصقل المواهب.
واسدل الستار عن الليلة التكريمية بعرض الشريط السينمائي “دموع الرمال ” للمخرج عزيز السالمي، والذي رصد معاناة المغاربة المعتقلين بسجون جبهة البوليزاريو الوهمية بمنطقة تندوف الجزائرية، والتي طالت معاناتهم أزيد من 30 سنة، وبعد فرارهم منها صدموا بواقع مغربي مختلف عما كان عليه وعن الأوضاع المزرية لمخيمات تندوف التي سجنوا فيها، لتزداد معاناتهم حينما اجتمعوا في احد اللقاءات الرسمية مع أحد الجلادين السابقين لهم في تندوف وقد أصبح شخصية مهمة بعد أن استفاد من العفو الذي أطلقه الملك الراحل الحسن الثاني لتتسع معه الهواجس والقلاقل التي تسكن نفوسهم.

اقرا أيضا

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
marrakechalaan-pages