الرئيسية > اخبار شيشاوة

ارباب سيارات الأجرة الكبيرة بشيشاة يرفعون أسعار الرحلات الى الضعف على بعد يومين من عيد الفطر ومعاناة المواطنين تسائل جدوائية لجان المراقبة

  • الإثنين 3 يونيو 2019 - 16:20

عبد الصمد ايت حماد – شيشاوة الآن
على بعد يومين على اقصى تقدير من الاحتفال بعيد الفطر رفع ارباب سيارات الأجرة الكبيرة (صنف أ) تسعيرة النقل من شيشاوة والى مراكش ومن هذا الأخير إلى مختلف الجماعات التابعة لاقليم شيشاوة ( مجاط، مزوضة، امنتانوت…) الى مستويات قياسية خيالية تجاوزت الضعف وسط حالة استياء وتدمر شديدين.
وبحسب ما عاينته جريدة “شيشاوة الآن”، فإن تسعيرة الرحلات من مراكش الى شيشاوة بلغت 50 درهما الى حدود عصر اليوم الاثنين 3 يونيو، فيما بلغت الرحلة من نفس النقطة في اتجاه مركز مجاط 50 درهما والى مزوضة ب 60 درهما فيما استقر ثمن الرحلة عاصمة ضباب إقليم شيشاوة امنتانوت 70 درهما، كل ذلك امام صمت السلطات والأجهزة المختصة بالمراقبة، سيما وأن وزارة الداخلية قد راسلت الولاة والعمال لتشكيل لجن مراقبة للحفاظ على اسعار الرحلات حماية للقدرة الشرائية للمواطنين.
وفي السياق ذاته عبر أحد المواطنين للجريدة عن قلقه الشديد من الاستغلال البشع لارباب السيارات للمناسبات كالأعياد الدينية لقهر الزبناء واكتواء جيوبهم بالزيادات الصاروخية غير المشروعة، وقال:”اللهم ان هذا لمنكر القطاع فيه الاستغلال والفساد والشوافرية قاهرينا انا عندي 3 لوليدات ومهم وغاديين لشيشاوة خصنا نخلصو خمسة آلاف ريال بعدما كنت كنخلص 2500 دريال ولا من انهي المنكر فين هاد الوزراء والسلطة ؟” وفقا لتعبيره.
وبحسب مصادر معنية للجريدة فإن هذه الاسعار مرجحة للارتفاع خلال الساعات القليلة المقبلة، وأن هذه المناسبات هي “لي فيهم ميدار شوية عام كله وحنا مشمسين فالمحطات مع الكورتية” على حد وصفه.
وعلاقة بالموضوع كشف مصدر مسؤول لجريدة “شيشاوة الآن”، أن بوعبيد الكراب عامل إقليم شيشاوة اعطى تعليماته عن طريق محمد العطياوي كاتب عام عمالة شيشاوة إلى مختلف قواد القيادات التابعة للاقليم والدرك الملكي والمصالح الأمنية و المديرية الإقليمية للتجهيز لتشكيل لجن مراقبة محلية على مستوى الطرق الإقليمية والجهوية والوطنية الواقعة في النفوذ الترابي للاقليم لمراقبة اسعار التذاكر وتحرير محاضر قانونية في الموضوع وايفادها الى المصالح المعنية قصد إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
غير ان واقع اكتواء جيوب المواطنين بهذه الزيادات غير المشروعة والممارسة العملية للمهنيين يؤكدان الطابع الشكلي والصوري للجن مراقبة من هذا النوع، حيث لا شيء يؤكد نجاعتها سوى النتائج على الأرض وهي معدومة وفي حالة صيام وظيفي لينضاف الى الصوم الرمضاني.

اقرا أيضا

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
marrakechalaan-pages