الرئيسية > اخبار شيشاوة

حجاج شيشاوة لعام 1440هـ يؤطَّرون فقهيا وإداريا وصحيا من قبل المجلس العلمي بتنسيق مع مندوبية الشؤون الإسلامية قبل مغادرة أرض الوطن

  • الجمعة 5 يوليو 2019 - 15:35

عبد الصمد أيت حماد -شيشاوة الآن

في بادرة التأم فيها الشمل، وحصل التعارف والتواصل، وعمت الفائدة؛ نظم المجلس العلمي المحلي بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية ومندوبية الصحة بشيشاوة دورة تكوينية لفائدة حجاج الإقليم بمسجد عمر بن الخطاب بباشوية شيشاوة وذلك يوم أمس الخميس 04 يونيو ابتداء من الساعة العاشرة صباحا.
استهل اللقاء بالافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم، أعقبتها كلمة الدكتور عبد الحق الأزهري رئيس المجلس العلمي المحلي لشيشاوة، نبه من خلالها الحجاج إلى بعض الأخطاء التي تصدر من بعضهم سواء أكانت قصدا أو غير قصد، موجها في كلمة جامعة العديد من الإرشادات والتوجيهات والنصائح ملتمسا من الحجاج أخذها بعين الاعتبار، حتى لا يخدش حجهم ويعطوا الصورة اللائقة بالحاج المغربي من خلال الالتزام بالأخلاق الحسنة، والصفات الحميدة، سائلا الله عز وجل أن يصدق فيهم قول الرسول صلى الله عليه وسلم:” الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة”.
من جهته، أدلى الأستاذ محمد النجمي المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية بشيشاوة بكلمة خصصها لكل ما يلزم الحاج من الوثائق الإدارية وما ينبغي أن يلتزم به الحاج المغربي من السلوك الحسن، مؤكدا على ضرورة اتباع إرشادات المؤطرين المرافقين وهما الأستاذ الحسين الإدريسي والأستاذة نزهة العبدي، ومنوها أيضا بالمجهودات التي يبذلها المجلس العلمي المحلي من تفقيه وتبصير للحجاج بمناسك الحج من خلال الدورات التكوينية التي تنعقد كل أسبوع بمراكز التأطير بالإقليم.
وفي الجانب الصحي؛ تطرقت الدكتورة شيماء اليازيدي عن مندوبية الصحة إلى توجيه الحجاج قصد أخذ الحيطة والحذر، والوقاية من التعرض المتواصل إلى أشعة الشمس، وكذا اجتناب المأكولات والمشروبات التي تؤثر على الصحة، إضافة إلى ضرورة الالتزام باتباع إرشادات الطبيب بالنسبة لذوي الأمراض المزمنة.
وحتى يفقه الحجاج مناسك الحج، ويكونوا على دراية بأركانه وواجباته، وإضافة إلى ما استفاده الحجاج في الأشهر الماضية من خلال الدروس التي يؤطرها ثلة من الأساتذة التابعين للمجلس العلمي؛ قدم الأستاذان محمد نيت عبد الله –عضو المجلس العلمي- وأحمد أبرهان –إمام مرشد- حصة تطبيقية توضح مناسك العمرة والحج خطوة خطوة، سائلين الله أن ييسر للحجاج حجهم، وأن يعينهم على أداء مناسكهم على أحسن وجه.
وفي نهاية هذه الدورة التكوينية رفعت أكف الضراعة إلى العلي القدير أن يحفظ بلدنا وملكنا ويوفقه لما يحب ويرضاه إنه سميع مجيب وبالإجابة جدير.

اقرا أيضا

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
marrakechalaan-pages