الرئيسية > المرأة

دراسة..ممارسة الجنس مهمة بزاف لي فاتو 65 عاما وها هلاش

  • السبت 5 مايو 2018 - 12:18

لطالما ارتبطت ممارسة الجنس بالشباب والأشخاص المتهورين الذين يبحثون عن المغامرات، غير ان الأمر لم يعد كذلك بحسب ما كشفت عنه دراسة حديثة. الجنس لدى الأشخاص البالغين اكير من 65 عاما أصبح جزء أساسي من حياتهم.
الدراسة الأمريكية توصلت إلى أن 40 بالمئة ممن تتراوح أعمارهم ما بين 65 و80 عامًا يشيرون إلى أنهم نشطون جنسياً، وأن أكثر من نصف هؤلاء الذين لديهم شريك يقولون أنهم ما زالوا يمارسون الجنس بشكل ساخن.
الدكتورة إيريكا سولواي من جامعة ميتشيغان التي شاركت في الدراسة قالت “نحن ندرك أن الجنس والصحة الجنسية أمرين مهمين للغاية لصحة كبار السن وشركائهم، ولكنه لا يحظى باهتمام كبير”.
وتفسر الدكتورة سولواي قلة الإهتمام بالجنس من طرف هذه الشريحة بأن الأفراد أو المهنيين الطبيين لا يثيرون هذه القضية. نتائج الدراسة استندت إلى استطلاع للرأي قامت به الجامعة حول الشيخوخة الصحية واثبتت الإجابات على الإنترنت لحوالي 1000 مشارك تتراوح أعمارهم ما بين 65 و80 أن 84 بالمئة من الرجال و 69 بالمئة من النساء الذين تباغ اعمارهم ما بين 65 و80 عاما يعتقدون أن الجنس مهم لإقامة علاقة في أي سن كانت. أكثر من نصف الرجال المشاركين في الإستطلاع وأقل بقليل من ثلث النساء أفادوا بأنهم نشطين جنسيا.
ولم يرغب الباحثون في تحديد نوعية النشاط الجنسي المقصود من طرف المشاركين بحسب ما تقول الدكتورة سولواي: “أردنا أن يعرف الشخص نفسه معنى نشط جنسيا”. الدراسة كشفت كذلك ان 12 بالمئة من النساء المشاركات لهن اهتمام قوي بالجنس، نسبة بلغت أكثر من 50 بالمئة لدى الرجال.
وبما ان الدراسة تقوم على سن المشاركين فقد كان هذا الأمر عاملا رئيسيا آخر، وذكر ربع الذين تتراوح أعمارهم ما بين 76 و80 عامًا أنهم نشطون جنسيا، مقارنة بـ 46 بالمئة من الذين تتراوح أعمارهم ما بين 65-70 عامًا.

اقرا أيضا

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآن تيفي

المزيد

استفثاء

ما هي نوعية المواضيع االتي تفضلون قرائتها على موقعكم شيشاوة الآن

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
marrakechalaan-pages